top of page
  • Photo du rédacteurAA

في الجزائر: لكي تصبح وزير يجب أن تكن العداء للمغرب. إليكم بعض الأمثلة…



في الجزائر: لكي تصبح وزير يجب أن تكن العداء للمغرب. إليكم بعض الأمثلة…


عين “رئيس الجزائر” عبد المجيد تبون، أمس الثلاثاء، مصارعة منتخب الجيدو سابقا والمدربة الحالية سليمة سواكري، في منصب وزيرة منتدبة مكلفة برياضة النخبة.

جاء ذلك بعد تعديل في “حكومة” عبد العزيز جراد، وقعه “الرئيس” تبون.


Voir cette publication sur Instagram

Une publication partagée par souakri.salima (@souakri.salima) le 17 Juin 2020 à 5 :19 PDT

سواكري تخلف، العداء السابق و البطل الاولمبي، نور الدين مرسلي، الذي شغل المنصب ذاته منذ مطلع العام الحالي.

من هي سواكري؟

سليمة سواكري، مصارعة دولية سابقة في رياضة الجيدو، ولدت يوم 6 ديسمبر 1974 ببرج الكيفان في الجزائر العاصمة. ألقابها وجوائزها في الجيدو

حصدت سواكري عشرة ألقاب قارية في مسيرتها الاحترافية (من 1992 إلى 2008)، وتوجت 15 مرة كبطلة للجزائر، كما نالت المركز الخامس عالميا في أولمبياد أثينا 2004.

مسارها بعد الاعتزال أصبحت سواكري مدربة وطنية للجيدو بعد اعتزالها، ثم سفيرة “لليونسيف” بالجزائر، وعملت أيضا كمقدمة برامج في قناة تلفزيونية خاصة.



Voir cette publication sur Instagram

Une publication partagée par souakri.salima (@souakri.salima) le 20 Janv. 2020 à 11 :41 PST


بوقادوم وزير خارجية الجزائر: “نحن في الجزائر كنا دائما نحرص على أن نصب الزيت على النار خاصة في علاقتنا مع المغرب”


سليم دادة، كاتب الدولة المكلف بالإنتاج الثقافي

السعيد شنقريحة

الجنرال شنقريحة كان وراء قيادة حملة ضد المغرب قبل سنتين، منها وقوفه وراء أزمة معبر الكركارات بين المغرب، والجزائر، كما أنه كان وراء فكرة نقل المخيمات إلى المنطقة العازلة، ويذكر له التاريخ تصريحات واضحة، يكن فيها العداء للمغرب.


سنوات البحبوحة المالية.

إقرأ أيضا:


0 vue0 commentaire

Comments


bottom of page