top of page
  • Photo du rédacteurAA

إجتماع المجلس الإداري للوكالة الحضرية لمراكش في دورته الثامنة عشر

مراكش /09 ماي 2018

إنعقد يوم الأربعاء 09 ماي 2018 على الساعة 10 صباحا بمقر ولاية جهة مراكش اسفي، إجتماع المجلس الإداري للوكالة الحضرية لمراكش في دورته الثامنة عشر برئاسة السيد عبد الأحد فاسي فهري وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، وبحضور السيد والي جهة مراكش أسفي، عامل عمالة مراكش وعاملي إقليمي الحوز وشيشاوة، والسيد رئيس الجهة والسيدات والسادة رؤساء المجالس الإقليمية والجماعية والغرف المهنية وممثلي القطاعات الوزارية أعضاء المجلس الإداري.

وقد افتتح السيد الوزير، أشغال  هذه الدورة بكلمة أكد من خلالها على ان هذه الدورة تنعقد في ظل سياق مطبوع باستمرارية تنفيذ الأوراش الاستراتيجية الكبرى عبر ربوع الوطن تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده،  حيث اكد السيد الوزير على ان مواكبة الجهوية المتقدمة من خلال وضع وإعداد برامج عمل طموحة تستجيب لحاجيات المجال الجهوي ولانتظارات الساكنة، ليستوجب علينا جميعا مقاربة المسألة التعميرية من منظور جديد يأخذ بعين الاعتبار الإشكاليات والرهانات المطروحة على المجالات الترابية في كل مستوياتها، خاصة وأن التحدي اليوم لا يكمن في الاكتفاء بالتصحيحات الطفيفة أو الملائمات الجزئية، بل يفرض سياسة تعميرية شمولية تقارب المجال من منظور أوسع يتجاوز مفهوم المدينة والمركز إلى مجال أعمق قد يتطابق مع حدود الإقليم أو العمالة.

وفي هذا الإطار، تجب الإشارة إلى الجيل الجديد من المخططات العمرانية للتهيئة الحضرية كما هو الشأن بالنسبة لمجال مراكش والنطاقات المحيطة به، وهي المخططات التي أطلقتها الوزارة لمواكبة التحولات العمرانية التي تعرفها المجالات الكبرى بما فيها المجال المتربولي لمراكش وامتداداته على المستوى الترابي، والتي تعتبر في نظرنا وثائق استشرافية لهذا المجال في أفق العشرين سنة القادمة، والتي ستمكن لا محالة من تحديد التوجهات العمرانية الكبرى لإعداد وتنمية النطاقات القروية والحضرية، ومصاحبة دينامية الاستثمار التي يعرفها مجال عمالة مراكش وإقليمي الرحامنة والحوز.

وبعد المصادقة على التقرير الأدبي والمالي لسنة 2017 وعلى برنامج عمل الوكالة لسنة 2018، قام السيد مدير الوكالة خالد وية بعرض ومناقشة المؤشرات الأساسية لمنجزات السنة الفارطة والتي تميزت بالعديد من الأوراش طبقا للتوجهات الحكومية وتنفيذا لبرنامج عمل الوزارة الوصية، والتي همت مجالات التعمير وسياسة المدينة والتدبير الحضري، منها أساسا الرفع من نسبة التغطية بوثائق التعمير الذي شكل أهم أولويات الوكالة الحضرية لمراكش خلال هذه السنة حيث تمت تغطية كل مجالها الترابي بوثائق التعمير:

وقد تم خلال هذه السنة:

  1. المصادقة على 07 وثائق تهم:

  2. تصميم التهيئة لجماعة تسلطانت بعمالة مراكش

  3. تصميم تهيئة بلدية شيشاوة وتصاميم النمو لمراكز بوابوط وأولاد البور وكماسة باقليم شيشاوة

  4. تصاميم النمو لمراكز للاتكركوست وسيدي بدهاج باقليم الحـوز

  5. إحالة 06 ملفات على المصالح المعنية لإتمام المسطرة القانونية على المستوى المحلي تخص:

  6. تصميم التهيئة وإنقاذ المدينة القديمة بمراكش وتصميم التهيئة القطاعي سيدي يوسف بن علي بعمالة مراكش

  7. تصميمي تهيئة تحناوت وأمزميز باقليم الحـوز

  8. تصميم تهيئة امنتانوت وتصميم نمو مجاط باقليم شيشاوة

  9. تتبع تنفيذ مقتضيات 65 وثيقة مصادق عليها و58 وثيقة في طور الإنجاز تشمل 17 وثيقة جديدة للتعمير أعطيت إنطلاقتها سنة 2017.

  10. إنطلاقة دراسات التأهيل الحضري لمراكز جماعات تامزوزت وإكرفروان وكماسة وسيدي غانم مع تتبع عدة دراسات نوعية وأشغال طبوغرافية.

وفي ميدان التدبير الحضري، عملت الوكالة الحضرية على تسريع دراسة ملفات طلبات البناء والتجزيئ وإحداث المجموعات السكنية والتقسيم، حيث قامت الوكالة الحضرية خلال سنة 2017 بدراسة ما مجموعه:

  1. 8295 طلبا، حظي منها 7012 بالموافقة بنسبة 85%

  2. 4572 ملفا في إطار اللجن الإقليمية للتعمير حظي منها 3732 بالرأي الموافق

  3. 3723 ملفا في إطار الشباك الوحيد، حظي منها 3280 بالرأي الموافق.

  4. 406 مشروعا في إطار الدورية الوزارية المشتركة عدد 10198/31 الصادرة بتاريخ 06 يوليوز 2010 المتعلقة بشروط حصول المشاريع الاستثمارية على الإستثناء في ميدان التعمير، حيث حصل منها 272 على الموافقة المبدئية بنسبة 67%.

  5. وفي إطار برنامج السكن الإجتماعي 250.000 درهم، تمت دراسة 40 مشروعا في إطار المسطرة العادية حصل منها 30 مشروعا على الرأي المطابق، وستمكن من إنتاج 104 460 وحدة سكنية، بالإضافة إلى حصول 38 مشروعا على الموافقة المبدئية للجنة الإستثناءات.

كما تجدر الاشارة انه سيتم التوقيع على اتفاقية تعاون و شراكة بين المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية و الوكالة الحضرية .

وفي ختام أشغال هذه الدورة، تم تقديم برقية الولاء إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

0 vue0 commentaire

Comments


bottom of page